إتفاقيةجديد المركز

اتفاقية عمل وتعاون

اتفاقية العمل والتعاون المنظمة العربية للتنمية الادارية بجامعة الدول العربية بجامعة الدول العربية

حل يوم أمس الأحد التاسع من شهر جوان 2024 وفد جزائري ممثل في كل من البروفسور مراد نعوم مدير المركز الجامعي لمغنية والبروفسور رياض قادري المدير المساعد لما بعد التدرج والبحث العلمي والعلاقات الخارجية، ضيفين على المنظمة العربية للتنمية الادارية بجامعة الدول العربية، بالعاصمة المصرية القاهرة، حيث كان في استقبالهما الطاقم الاداري للمنظمة، كل من الدكتور طارق سالم البقلي مدير إدارة التدريب، والدكتورة ليلى الشيخ رئيس وحدة العلاقات العربية و الدولية، والدكتورة رانيا عبد الرزاق رئيس مجموعة التواصل المؤسسي والعلاقات العامة والإعلام. وبعض من الاطارات التابعة للمنظمة.

وبعد انتهاء مراسم الاستقبال التي كانت على قدر كبير من الحفاوة ورحابة الصدر، باشر الطرفان بعقد جلسة عمل على الساعة الحادية عشر بتوقيت مصر، حيث تمت دراسة بنود اتفاقية العمل والتعاون المشترك في مجال تكوين وتدريب الموظفين الاداريين في مجال اكتساب المهارات، وتطوير الأداءات المهنية في شتى مجالاتها، خاصة ما يتعلق بجانب الرقمنة والتحول الرقمي، وهو ما يصب في مساعي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالجزائر،

وتم مناقشة تفعيل برامج التكوين والدورات التدريبية، لإمداد المشاركين بالمهارات والمعارف لأداء المهام بالكفاءات المطلوبة،
كما تم الاتفاق على تنظيم مؤتمر دولي مشترك بين المنظمة العربية للتنمية الادارية بجامعة الدول العربية وبين المركز الجامعي لمغنية، والذي أختير أن تجري فعالياته حسب الاتفاق بالجزائر، وبالضبط بالمركز الجامعي لمغنية، والموسوم مبدئيا بالمؤتمر العربي الأول حول ريادة الأعمال، والذي يعد من صلب اهتمامات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، واتفق الطرفان على ضبط التحضيرات ابتداءا من هذا الشهر لتشكيل اللجنة العلمية لانتقاء الأوراق البحثية، وتشكيل اللجنة المنظمة، وكل الترتيبات اللوجيستية المشتركة بين الطرفين لإنجاح المؤتمر، على أن تكون أعماله منشورة في إصدار علمي للمنظمة محكم ومصنف.

بعد انتهاء جلسة العمل المثمرة، قام الوفد الجزائري بجولة لمختلف هياكل المنظمة العربية للتنمية الادارية بجامعة الدول العربية، من أجنحة إدارية وقاعات التكوين ومرافق أخرى، حيث انتهت الفعاليات على الساعة السادسة مساءا بتوقيت مصر.
نشكر كل الفريق الاداري المتميز للمنظمة على كرم استقباله واحتضانه لجملة الأفكار والاقتراحات، والذي ابان عن سعادته بهذا التعاون، وبمستوى النقاش الذي ساد طيلة اللقاء، في جو أخوي، بهيج، إتحدت فيه الآراء والأفكار والغايات نحو وحدة عربية في مجال تطوير الكفاءة الادارية العربية، بما يحقق أهداف المنظمة والذي يتماشى كما ذكرنا مع اهتمامات الادارة الجزائرية ومرامي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى